منظمة تنمية الأطفال تحتفل بتسليم محمكة ريفية، ومركز مجتمعي متعدد الاغراض وقسم شرطة بمحلية كرينك – غرب دارفور

WhatsApp Image 2019 11 06 at 3.08.39 PM

5 نوفمبر 2019م - أحتفلت منظمة تنمية الأطفال وبعثة اليوناميد والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين بتسليم السلطات بغرب دارفور محمكة ريفية، ومركز مجتمعي متعدد الاغراض وقسم شرطة بمنطقتي سيسي وقندرني بمحلية كرينك، وذلك بحضور مدير منظمة تنمية الأطفال الدكتور عمر مختار قنديل، ونائب رئيس الجهاز القضائي، ومدير الشرطة بغرب دارفور، المدير التنفيذي لمحلية كرينك، مدير عام وزارة الشؤون الاجتماعية، ومفوض العون الانساني، ومدير العودة الطوعية، وقيادات المجتمع وممثلي اليوناميد، المفوضية السامية لشؤون اللاجئين وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي.

وقال مدير منظمة تنمية الأطفال الدكتور عمر مختار قنديل خلال مخاطبته الاحتفال إن تسليم المحمكة الريفية، والمركز المجتمعي متعدد الاغراض وقسم الشرطة يوفر خدمات العدالة والحماية لكل طفل ورجل وإمرأة بمحلية كرينك، وامتدح قنديل برامج الشراكة مع الشركاء المحليين والدوليين، مؤكدا إلتزام منظمة تنمية الأطفال بدعم ومساعدة الأطفال والفئات الضعفية لتحقيق الاستقرار الاجتماعي في دارفور وعبر ممثلوا بعثة اليوناميد والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين عن تقديرهم لمنظمة تنمية الأطفال في تنفيذ مشروعات خدمية تدعم مساعي اليوناميد والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين في بسط خدمات العدالة وترقية لمجتمع الريف في دارفور، وقالوا إن سهولة الوصل إلى خدمات العدالة والحماية يعزز دور القانون في تحقيق السلام والتنمية والاستقرار. وثمن نائب رئيس الجهاز القضائي بغرب دارفور دور منظمة تنمية الأطفال وشركائها ودعمهم المؤسسات العدلية لتعزيز سيادة حكم القانون من خلال تشييد المحاكم الريفية في دارفور وبناء قدرات العاملين، مؤكدا أهمية التعاون والتنسيق بين الجهاز القضائي ومنظمة تنمية الأطفال وشركائها لتعزيز سيادة حكم القانون وبسط العدالة بغرب دارفور. وعبر مدير شرطة غرب دارفور خلال مخاطبته الاحتفال عن سعادته وإمتنانة لمنظمة تنمية الأطفال وشركائها في إعادة تأهيل قسم شرطة قندرتي بمحلية كرينك، وقال إنه يثمن مساهمة منظمة تنمية الأطفال وبعثة اليوناميد والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين في تعزيز سيادة حكم القانون بالتعاون مع الشركاء الوطنيين. إلى ذلك امتدح المدير التنفيذي لمحلية كرينك دور منظمة تنمية الأطفال وشركائها الدوليين في دعم المجمتع المحلي في غرب دارفور، وأشار إلى أهمية المشروعات قي تعزيز خدمات العدالة والحماية لمواطني محلية كرينك. ومن جانبه أعرب مدير مكتب منظمة تنمية الأطفال في غرب دارفور، ياسر كوة عن تقديره لكرم الضيافة بمحلية كرينك، مؤكد التزم منظمة تنمية الأطفال بدعم تطلعات الأطفال والمجتمعات الضعيفة نحو غدٍ أفضل يسوده السلام والأمن والاستقرار والإزدهار.

منظمة تنمية الأطفال تنظم ورشة حول قانون الطفل والعدالة الجنائية بالجزيرة

law2

7 نوفمبر 2019 ، نظم مكتب منظمة تنمية الأطفال بمدينة مدني، بالتعاون مع منظمة اليونيسف ورشة تدريبية استمرت أربعة أيام حول قانون الطفل 2010 
والعدالة الجنائية استهدفت القضاة بولاية الجزيرة.
وتهدف الورشة التدريبية، التي أقيمت على أساس قانون الطفل بين تحديات الواقع والتطبيق، إلى دعم جهود القضاة لحماية الاطفال في ولاية الجزيرة.
وأكدت مديرة مكتب منظمة تنمية الأطفال في ولاية الجزيرة، هيام عمر ، خلال مخاطبتها الجلسة الافتتاحية للورشة اهتمام المنظمة بدعم قضايا حقوق الطفل 
والقضايا المتعلقة بالعدالة الجنائية في ولاية الجزيرة.
ومن جانبهم ، أعرب القضاة بولاية الجزيرة عن تقديرهم لبرامج بناء القدرات وحماية الطفل والعدالة الجنائية التي تقدمها منظمة تنمية الأطفال واليونيسيف 
بولاية الجزيرة، وأكدوا أهمية التنسيق المستمر بين منظمة تنمية الأطفال واليونيسيف والسلطة القضائية في ولاية الجزيرة.

مدير منظمة تنمية الأطفال يزور مكتب المنظمة الفرعي بجنوب دارفور

Nyala

6 نوفمبر 2019م، قام مدير منظمة تنمية الأطفال الدكتور عمر مختار قنديل، بزيارة لمكتب منظمة تنمية الأطفال الفرعي بنيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور.

وخلال زيارته التي استغرقت يومين، التقى العام للمنظمة الدكتور عمر مختار قنديل مدير المكتب الفرعي بنيالا محمد البشرى ، 
وموظفوا منظمة تنمية الأطفال في جنوب دارفور. وأطلع محمد البشرى المدير العام للمنظمة بسير العمل مشيرا إلى أن المكتب الفرعي في جنوب دارفور
سيواصل تنفيذ المشروعات التي تعزز حماية الطفل، وتسهل عمليات الوصول إلى خدمات التعليم والصحة للمجتمعات الضعفية والمضيفة في جنوب دارفور.
كما استمع الاجتماع إلى التحديات التي تواجه موظفي المنظمة في جنوب دارفور.
إلى ذلك قال مدير منظمة تنمية الأطفال الدكتور عمر مختار قنديل ، إن أولويات العام 2020 ستتمثل في مواصلة العمل من أجل بيئة أكثر أمانًا واستقرارًا 
للأطفال والأسر، بما في ذلك حماية الأطفال والمستضعفين ودعم عملية العودة الطوعية للنازحين واللاجئين، وتمكينهم من بدء حياة كريمة تعزز
آمال وتتطلعات الأطفال، وتعهد قنديل ببذل قصارى جهده لتحقيق تطلعات موظفي المنظمة وتعزيز بيئة العمل، إضافة إلى تنفيذ كافة الاتفاقيات الموقعة
بين المنظمة وشركائها الوطنيين والدوليين.

منظمة تنمية الأطفال تشارك في احتفال تسليم السويد معدات زراعية للسودان

CDF112

 

شاركت منظمة تنمية الأطفال في حفل تسليم السويد معدات زراعية للسودان، ضمن برامج الأمن والاستقرار المجتمعي في السودان،

الذي تنفذه مفوضية نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج بتمويل من مملكة السويد بقيمة 2 مليون دولار عبر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وتعمل الوكالة السويدية للتعاون الدولي بالشراكة مع ووزارتي الزراعة والعمل والتنمية الاجتماعية وحكومات الولايات والمجتمعات

المستهدفة لتحقيق التنمية الاقتصادية والاستقرار المجتمعي.

وخلال الاحتفال الذي أقيم في ساحة الحرية بالخرطوم، قالت ريم هاشم ، منسق برامج منظمة تنمية الأطفال أن معرض المنظمة المصاحب

للأحتفال يهدف ليعكس إنجازات المنظمة وتدخلاتها لتنمية وتطوير قدرات الأطفال والمجتمعات في ولايات، الخرطوم، كسلا، القضارف،

الجزيرة النيل الأبيض، النيل الأزرق، جنوب درافور وغرب دارفور.

وتستهدف السويد الفئات الضعيفة بـ 16 مشروعًا في كل من ولايات شمال وغرب وجنوب كردفان والنيل الأزرق وسنار، وتسلم ولاة الولايات المستهدفة 
حوالي 64 آلة من جرارات وحاصدات وزارعات ومحاريث.
يركز برنامج الأمن والاستقرار المجتمعي على إنشاء لجان مجتمعية لضمان استدامة المشاريع ويستهدف البرنامج الأفراد بمناطق النزاعات خاصة الشباب
العاطلين عن العمل، إلى جانب النساء بمناطق الخطر إضافة إلى توفير فرص عمل مؤقتة للنازحين، العائدين واللاجئين.